الأحد، 29 أبريل 2018

ابل تعتزم تصنيع خوذة رأس تدعم تقنيتي الواقع الافتراضي والواقع المعزز

ابل تعتزم تصنيع خوذة رأس تدعم تقنيتي الواقع الافتراضي والواقع المعزز



ابل تعتزم تصنيع خوذة رأس تدعم تقنيتي الواقع الافتراضي والواقع المعزز

كشفت مصادر مطلعة أن شركة آبل تعتزم دخول قطاعي الواقع الافتراضي والواقع المعزز بتصنيع خوذة رأس تدعم التقنيتين من المتوقع إطلاقها في 2020.
كما هو واضح أن المشروع مازال ببدايته لذا لاتوجد الكثير من التفاصيل حوله سوى أن الشاشتين الصغيرتين للرؤية من خلالهما ستكونان بدقة 8K لكل منهما وهي دقة فائقة للغاية مازالت غير مستخدمة بشكل واسع اليوم خاصة مع الشاشات الصغيرة حيث لاتظهر فروق واضحة للرؤية مع زيادة الدقة.
ومن المتوقع أن تكون لدى الخوذة كاميرا للتعرف على المحيط وستدعم الإتصال اللاسلكي فائق السرعة بتقنية WiGig بتردد 60 غيغاهرتز مع صندوق أو جهاز خارجي يعمل بمعالج من تطوير آبل بدقة 5 نانومتر.
كما تلاحظون أن المعلومات تتحدث هنا عن تفاصيل غير متاحة اليوم لكن من المتوقع أن تتوفر مع البدء بتصنيع الجهاز فعلياً. حيث أن معالج A11 الذي يشغّل آيفون إكس تم تصنيعه بدقة 10 نانومتر، بالتالي الوصول إلى مستوى 5 نانومتر يعتبر تفوقاً كبيراً للتقنية.
النقطة الأهم في هذا الجهاز أنه سيتخلص من الأسلاك عبر استخدام النقل اللاسلكي للمعلومات من الجهاز إلى الخوذة وبالعكس، وهذه أكبر عقبة تواجهها خوذ الواقع الافتراضي المستقلة اليوم والتي تعمل بدون هاتف ذكي بداخلها.
ومن المتوقع أن تصل مبيعات خوذ ونظارات الواقع الافتراضي والمعزز هذا العام إلى 22 مليون جهاز، وسيتضاعف هذا الرقم خمسة مرات بحلول عام 2022 إلى 120 مليون وحدة ليصل حجم السوق حينها إلى 10 مليار دولار.
بالطبع كل شيء قابل للتعديل أو الإلغاء بما أن المشروع مازال في بداياته حيث من المحتمل أن تظهر عقبات تقنية تمنع تطويره بالشكل الذي تأمله آبل، وهذه أشياء اعتيادية حصلت مع تقارير سابقة تحدثت عن تطوير جهاز تلفاز كامل وحتى سيارة كهربائية ذاتية القيادة، وكل هذا لم يحصل بعد.

إضافة تعليق