الجمعة، 3 نوفمبر 2017

كيف تسوق لمشروعك دون أن تُنفِق مليمًا واحدًا


كيف تسوق لمشروعك دون أن تُنفِق مليمًا واحدًا

كل رائد أعمال يبحث عن ذلك الطريق الذي يُحقق له هذه المعادلة الصعبة ( أكبر قدر ممكن من الربح في أسرع وقت ولا تنسى – بأقل التكاليف ) ستكون كذابا حقًا إن كنت من أصحاب المشاريع  وإدعيت غير ذلك . 

كيف يمكن تحقيق ذلك؟
الجروث هاكنج Growth Hacking ليس أداة سحرية أو تطبيقًا ستقوم بتسطيبه على هاتفك المحمول أو جهاز اللابتوب الخاص بك ليحوّل كل شيء من حولك إلى أرباح خيالية وحياة وردية، لكن الجروث هاكنج هو طريقة تفكير، إدارة، عصف ذهني، مهارة ما يمكن أن تحصل عليها بالتدريب لتجعلك تفكر بشكل مغاير عن تفكيرك الحالي.

Hotmail إستخدمت الجروث هاكنج
كم مبلغ دفعته شركة “هوتميل” لكي تجتذب أكثر من 12 مليون مُستخدم في أقل من سنة ونصف من انطلاقها، وكان عدد مستخدمي الإنرتنت حينها 70 مليون فقط، في الحقيقة ما أنفقته الشركة هو مزيد من التفكير فقط – مجرد وقت – عصف ذهن ليخرج “هاكر النمو” أو الـ جروث هاكر بفكرة رائعة، إضافة تلك العبارة في نهاية كل إيميل: 
“PS I love you. Get your free E-mail at Hotmail”
الآن يمكنك أن تبحث عن أفكار، ارهق نفسك في التفكير لأن هذا سيوفر عليك مزيد من الوقت والجهد والمال.

Dropbox أيضًا تستخدم “هاكر النمو”
إعتمدت هذه الشركة بفريقها المُبدع على الأفلييت في ترويجها، فالجروث هاكرز في الشركة توصلوا إلى فكرة عبقرية، وهو أن يمنحوا 250 ميجابايت إضافية لُكل مستخدم يقوم بجعل شخص ما يُسجل من خلاله، بمعنى أنك ستحصل على 250 ميجابايت على كُل شخص أقنعته بالتسجيل في Dropbox ،أرأيت؟ مجرد فكرة.

شركات مثل فيسبوك، تويتر، يوتيوب يوميًا يستخدمون تلك الحيل وهذه الأساليب ليحققوا بذلك مزيد من الأرباح والمُستخدمين والنمو، لذلك كُل ما عليك أن تترك نفسك وعقلك يحلقان بعيدًا عن التقليد، ولتبدأ في خلق أفكارًا إبداعية جديدة.

السيو SEO أداة رائعة في “هاكر النمو”.
الـ Client الذي يأتي من خلال مُحركات البحث بنسبة كبيرة جدًا هو مضمون، بمعنى أن نسبة تعاقده مع شركتك كبيرة، لأنه هو من يبحث عنك، لديه مُشكلة ما ووجد في موقعك الحل، أو هكذا يظن.

كُل ما عليك أن تبدأ في تحديد تلك الكلمات المفتاحية المهمة التي يجب أن تتصدر بها، يمكن أن نطلق عليها “الكلمات المفتاحية الذهبية” والتي تضمن أن العميل الذي يبحث بهذه الكلمات فعلًا يريد الحصول على الخدمة.

فالمُستخدم الذي يبحث في جوجل مثلا ربما يريد أن يعرف معلومات عامة، فالذي يكتب “أندويد” ربما مطلوب منه بحثًا عن “نظام الأندرويد” لا يعني هذا أنه يريد شراء هاتف أندرويد أو تحميل تطبيق أندرويد.
وهكذا عليك تجربة الكلمات المفتاحية لتصل للكلمة “الأفضل” أو الذهبية لو أردنا أن ننعتها، إذن كُل ما عليك الآن أن تبدأ بدراسة كلماتك المفتاحية لتخطو خطوتك الأولى نحو عالم السيو SEO.

الجروث هاكنج يعشق الإيميل ماركتنج
كيف يمكن لك أن تدع البرنامج الأقوى في عالم الإيميل ماركتنج MailChimp دون أن تجربه؟، يهتم هاكر النمو بمثل هذه البرامج بل يتغذى عليها وعلى كُل ما هو مجاني وسريع ويحقق المطلوب، فميل تشمب مثلا يعيطك إمكانية أن تُرسل 2000 إيميل دفعة واحدة أو على فترات خلال الشهر مجانًا، وهذا كنز لو تعلمون عظيم.

الجروث هاكنج Growth Hacking طريقة تفكير.
نعم، هي مجرد طريقة تفكير يمكنك أن تُعود نفسك عليها ومهارة وحدس يمكنك أن تكتسبه مع الوقت والتدريب والتمرين، كل ما عليك أن تترك كل تلك الأفكار القديمة وتتحرر من التقليد وتبدأ الولوج في عالم الهاكنج والجروث والنمو

إضافة تعليق